.
 
تابعونا هناتابعونا هنا  الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  المنشوراتالمنشورات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


أوراقنا اشتاقت لمداد حرفك : زائر فــــ أهلا بك



آخر زيارة لك :



احصائيات المنتدى بيانات مكتبي الرسائل المشاركات الجديدة البحث التسجيل الرئيسية

mo'emn fox
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» جمال الطبيعه بقلم الرصاص
ضاعت السفينة والربان Icon_minitime1اليوم في 18:32 من طرف KEEM

» رولات المسخن بالقرشله
ضاعت السفينة والربان Icon_minitime1اليوم في 18:32 من طرف KEEM

» ستائر الخرز
ضاعت السفينة والربان Icon_minitime1اليوم في 18:32 من طرف KEEM

» ازياء اخر فياعه
ضاعت السفينة والربان Icon_minitime1اليوم في 18:32 من طرف KEEM

» احلا طله
ضاعت السفينة والربان Icon_minitime1اليوم في 18:32 من طرف KEEM

» اناقة الطفولة
ضاعت السفينة والربان Icon_minitime1اليوم في 18:32 من طرف KEEM

» فضل صلاة الفجر
ضاعت السفينة والربان Icon_minitime1اليوم في 18:32 من طرف KEEM

» بسبب الفضيحة.. ميسي: مصدوم من برشلونة
ضاعت السفينة والربان Icon_minitime1اليوم في 18:30 من طرف KEEM

» كيك البرتقال السادة
ضاعت السفينة والربان Icon_minitime1اليوم في 18:30 من طرف KEEM

» أبرز عناوين الصحف الفلسطينية الجمعة 21 فبراير 2020
ضاعت السفينة والربان Icon_minitime1اليوم في 18:30 من طرف KEEM


شاطر
تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

 

 ضاعت السفينة والربان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
KEEM
الإدارة الإشرافية
الإدارة الإشرافية


عدد المساهمات عدد المساهمات : 149751
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 10/09/2013

ضاعت السفينة والربان Empty
مُساهمةموضوع: ضاعت السفينة والربان   ضاعت السفينة والربان Icon_minitime1الثلاثاء 1 يوليو - 10:37


هـــل مــن معتبــــر ؟


ضاعت السفينة ... والربان!
عندما علمت ان ايامها في الدنيا باتت معدودة بسبب الورم الخبيث الذي اخذ يفتك بجسدها, ارادت ان تطمئن على ابنتها الوحيدة, فزوجتها لقريب لها توسمت فيه الخير, وابنتها لم تبلغ بعد السادسة عشرة.
وهكذا ودعت الدنيا بعد ان سلمت ابنتها لمن يرعاها ويحفظها خمس سنين كان عمر ذلك الزواج الذي اثمر عن طفلتين بريئتين فوجئ الجميع بعدها بحدوث انفصال لم يكن عاديا " فقد صارح الزوج زوجته بأنه لم يعد يريدها, ولكنه طلب منها ان تخالعه هي , لا ان يطلقها هو !!
فوجئت بما سمعته, وفي غمرة ذهولها استجابت لطلبه وخالعته, ولكنها بعد ان افاقت لنفسها وجدت انها اصبحت مطلقة وهي لم تزل في العشرين من عمرها وانها خسرت طفلتيها ~ حيث اشترط والدهما ان تبقيا معه ~ وانها لم تنل من مهرها فلسا واحدا .
دارت بها الدنيا فهي لم تكن تتوقع ما حدث , صحيح ان حياتهما لم تكن تخلو من المشاكل , ولكنها لم تكن تعتقد ان تلك المشاكل سوف تؤدي الى ما حصل .
كانت تتساءل في نفسها وتسائل من حولها: هل أستحق هذه العقوبة مهما كنت مخطئة مع زوجي ؟
هل فعلا ان مشاكلنا لم يعد لها حل وانها وصلت الى هذا الطريق المسدود ؟
هل حقا ان زوجي~ الذي يفترض به ان يكون راعيا~ قد استنفد كل وسائل المعالجة قبل الاقدام على ذلك وانا التي دخلت في عهدته ورعايته وانا في سن صغيرة يستطيع فيها ان يكيفني كيف يشاء ؟
هل كان خاليا من الاخطاء وانا المليئة بالاخطاء والازلات ؟
ام ان الامور ليست كذلك بل ان بعض الرجال لم يفهموا دورهم في الرعاية وادارة اسرهم فيختارون الانسحاب من الحياة الزوجية التي تحتاج الى تقويم وتنظيم ليبدؤوا حياة اخرى ينشدون فيها الامن والراحة؟
صرخت بحرقة وألم : اعلم انه لن يسعد في حياته الجديدة ابدا : فالريان السيء الذي لم يستطع ادارة دفة القيادة في سفينة ما , لن يستطيع ذلك في اي سفينة اخرى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ضاعت السفينة والربان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات أوراق :: الأوراق الأدبية والشعريــة :: أوراق ألف ليلــة وليلـــة-
انتقل الى: